الملاك الجريح


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الْـاسْتِـغـْـفـآإرُ !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MâľҚâŧ ÃļěҢŜ@∫
مشرفة محبوبة
مشرفة محبوبة
avatar

مشرف مميز
عدد المساهمات : 1845
نقاط : 4478
تاريخ التسجيل : 01/04/2011
العمر : 18
الموقع : قلوب احبتي

مُساهمةموضوع: الْـاسْتِـغـْـفـآإرُ !!   الإثنين نوفمبر 14, 2011 6:15 am

الْـاسْتِـغـْـفـآإرُ !!
إن الحـمد لله تعـآالـى نحمـدهـ و نستعيـنـهـ و نستغـفرهـ
و نعـوذ بـ الله تعـآالـى مـن شـرور أنفسنـآا و سيـئـآاتـ أعـمـآالنـآا
مـن يهـدِ الله فـ لآا مضـلَّ لهـ و مـن يُضـلل فـ لآا هــآديَ لهـ
و أشـهد أن لآا إلــهـ إلـآا الله وحـدهـ لـآا شـريـكـ لـهـ و أشـهد أن محـمـداً عبـدهـ و رسـولهـ

قـآال عـز و جـل فـي كتـآابـهـ الكـريـمـ : " و استغفر لذنبك و للمؤمنين و المؤمنات " سـورة محـمد الآايـة 19
و قـآال سبحـآانـهـ : " و استغفر الله إن الله كان غفوراً رحيماً " سـورة النسـآاء الآايـة 106
و قـآال تعـآالى : " فسبح بحمد ربك و استغفره إنه كان تواباً " سـورة النـصر الآايـة 3
و غيـر ذلكـ مـن الـآايـآاتـ فـي القـرآان الكـريمـ الـتي يـدعـو فيـهآا
اللهُ عبـآادَهـ للاستغـفآار و يعِـدُهمـ المـغفرة و الثـوآابـ و الفـلآاح
و يُـثنـي علـى المـستغفريـن

فـ إذآا مـآا لـزِمَـ العـبدُ الـاستغفـآار جـعل اللهُ لهـ مـن كـل ضيـق مخـرجــاً كمـآا جـآاء فـي الحـديـثـ الشـريـف : عـن ابـن عبــآاس رضـي الله عـنهمآا قـآال : قـآال رسـول الله صلـى الله عليـهـ و سـلمـ : " من لزم الاستغفار ، جعل الله له من كل ضيق مخرجاً ، و من كل همٍّ فرجاً ، و رزقه من حيث لا يحتسب " روآاهـ أبـو دآاود

فـ مـآالنـآا لـآا نستغـفر اللهَ نحـن الخـطـّآاؤون المـُذنبـون ؟؟ و
نحـن بـ أمَـسِّ الحـآاجـة إلـى المغـفرة مـن ربـِّ العـآالميـن !!
فـ عـن أبـي هـريـرة رضـي الله عنـهـ قـآال : قـآال رسـول الله صلـى الله عليـهـ و سلـمـ : " والذي نفسي بيده ، لو لم تُذنبوا ، لذهب الله تعالى بكم ، و لجاء بقومٍ يُذنبون فيستغفرون الله تعالى فيغفر لهم " روآاهـ مسلـمـ
نحـن نعـلمـ أننـآا نـُذنبـ طـوآال الوقـتـ
لكـن الله تعـآالـى غـفور رحيـمـ يدعـونـآا لـ يغـفرَ لنـآا ذنوبــنآا
" و من يغفر الذنوب إلَّـا الله " سـورة آل عـمـرآان الآايـة 135

تمـعَّنــوا معـي فـي هـذآا الحـديـثـ الـقدسـي : عـن أبـي هـريـرة رضـي الله عنـهـ : عـن النـبيِّ صـلى الله عليـهـ و سـلمـ فيـمآا يحكـي عن ربـِّهـ تبـآاركـ و تعـآالـى قـآال : " أذنب
عبدٌ ذنباً ، فقال : اللهم اغفر لي ذنبي ، فقال الله تبارك و تعالى : أذنب
عبدي ذنباً ، فعَلِمَ أن له ربّاً يغفر الذنب ، و يأخذ بالذنب ، ثم عاد
فأذنب ، فقال : أيْ ربِّ اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك و تعالى : أذنب عبدي
ذنباً ، فعَلِمَ أن له ربّاً يغفر الذنب ، و يأخذ بالذنب ، ثم عاد فأذنب ،
فقال : أيْ ربِّ اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك و تعالى : أذنب عبدي ذنباً ،
فعَلِمَ أن له ربّاً يغفر الذنب ، و يأخذ بالذنب ، قد غفرتُ لعبدي فلْيفعلْ
ما شاء
"

و قـولهـ تعــآالى : " فليـفعـلْ مـآا شـآاء " أيْ : مـآا دآامـ يفـعل هكـذآا ، يُذنبـ و يتـوبـ و أغفـر لهـ ، فـ إن التوبـة تهـدمـ مـآا قبلـهـآا

لكـن ليـس معـنى هـذآا أن نقـع فـي الكبـآائـر
أو أن نـُذنبـ عـن قصـد أو عمـداً
" وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ
ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ
وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا
فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ
" ســورة آال عمـرآان الآايـة 135



فـ يـآا عبـآادَ الله : " سابقوا إلى مغفرة من ربكم و جنة عرضها كعرض السماء و الْـأرض " سـورة الحـديـد الآيـة 16
يـآا عبـآاد الله : " سارعوا إلى مغفرة من ربكم و جنة عرضها السماوات و الأرض أُعِدَّت للمتقين { 133 } الذين ينفقون في السراء و الضراء و الكاظمين الغيظ و العافين عن الناس و الله يحب المحسنين { 134 } " ســورة آل عمـرآان

يـآا عبـآاد الله ، تـدبـَّروا فـي هــذآا الحـديـثـ الـقدسـي : عـن أنـس رضـي الله عنـهـ قـآال : سمـعتـُ رسـول الله صلـى الله عليـهـ و ســلمـ يقـول : " قال
الله تعالى : يا ابن آدم ، إنك ما دعوتَني و رجوْتَني غفرتُ لكَ على ما
كان منك و لا أُبالي ، يا ابن آدم لو بلغَتْ ذنوبك عَنان السماء ، ثم
استغفرتَني ، غفرتُ لك و لا أبالي ، يا ابن آدم إنك لو أتيْتَني بقُراب
الأرض خطايا ، ثم لقيتَني لا تُشرِك بي شيئاً ، لَـأتيْتُكَ بقرابها مغفرةً
" روآاهـ الـترمـذي و قـآال : حـديـثـ حـسَن

عَنــآان السمـآاء : بـ فتـح العيـن : قيـل هـو السحـآابـ و قـيل هـو مـآا عـنَّ لكـ مـنهـآا أيْ ظـهر
و قـُرآابـ الأرض بـ ضـمـِّ القـآاف و رُوِيَ بـ كسرهـآا ، و الضـمُّـ أشهـر ، و هـو مـآا يُقـآاربـ مـلْـأهـآا

و مـمآا ورد علـى لسـآان الأنبيـآاء فـي القـرآن الكـريـمـ قـوْلُ هـودٍ عليـهـ السـلآامـ الـذي بُـعِـثـ إلــى قومـهـ عـآاد : " وَإِلَى
عَادٍ أَخَاهُمْ هُودًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللَّهَ مَا لَكُم
مِّنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ إِنْ أَنتُمْ إِلاَّ مُفْتَرُونَ
{ 50 } يَا قَوْمِ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَى الَّذِي فَطَرَنِي أَفَلاَ تَعْقِلُونَ { 51 }
وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ يُرْسِلِ
السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ
وَلاَ تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ
{ 52 } " ســورة هــود

فـ استـهـزؤوا بـهـ و حـآاق بهـمـ مـآا كـآانـوا بـهـ يستـهزئــون : " وَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا نَجَّيْنَا هُودًا وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِّنَّا وَنَجَّيْنَاهُم مِّنْ عَذَابٍ غَلِيظٍ { 58 } وَتِلْكَ عَادٌ جَحَدُواْ بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَعَصَوْا رُسُلَهُ وَاتَّبَعُواْ أَمْرَ كُلِّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ { 59 } وَأُتْبِعُواْ
فِي هَذِهِ الدُّنْيَا لَعْنَةً وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ أَلا إِنَّ عَادًا
كَفَرُواْ رَبَّهُمْ أَلاَ بُعْدًا لِّعَادٍ قَوْمِ هُودٍ
{ 60 } " ســورة هـود

و قـوْلُ صــلح لـ قـومهـ ثمـود : " وَإِلَى
ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللَّهَ مَا لَكُم
مِّنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ هُوَ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ
فِيهَا فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ
مُّجِيبٌ
" سـورة هـود الآايـة 61
و قـد أنـزل الله عليـهـمـ العـذآابـ لـ تكـذيـبهمـ نبـيَّ الله : " فَلَمَّا
جَاءَ أَمْرُنَا نَجَّيْنَا صَالِحًا وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَهُ
بِرَحْمَةٍ مِّنَّا وَمِنْ خِزْيِ يَوْمِئِذٍ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ
الْقَوِيُّ الْعَزِيزُ
{ 66 } وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُواْ الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُواْ فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ { 67 } كَأَن لَّمْ يَغْنَوْا فِيهَا أَلاَ إِنَّ ثَمُودَ كَفَرُواْ رَبَّهُمْ أَلاَ بُعْدًا لِّثَمُودَ { 68 } " ســورة هـود

و مـآا جـآاء علـى لسـآان شـُعيْـبـ عليـهـ السـلآامـ : " وَيَا
قَوْمِ لاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شِقَاقِي أَن يُصِيبَكُم مِّثْلُ مَا أَصَابَ
قَوْمَ نُوحٍ أَوْ قَوْمَ هُودٍ أَوْ قَوْمَ صَالِحٍ وَمَا قَوْمُ لُوطٍ
مِّنكُم بِبَعِيدٍ
{ 89 } وَاسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ { 90 } " سـورة هـود

كمـآا أرسـل الله نـوحـاً إلـى قـومهـ : " إِنَّا أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ أَنْ أَنذِرْ قَوْمَكَ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ { 1 } قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي لَكُمْ نَذِيرٌ مُّبِينٌ { 2 } أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاتَّقُوهُ وَأَطِيعُونِ { 3 } يَغْفِرْ
لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرْكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى إِنَّ
أَجَلَ اللَّهِ إِذَا جَاءَ لا يُؤَخَّرُ لَوْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ
{ 4 } " ســورة نـوح
فـ دعـآاهـمـ مــراراً ، لكـن لـمـ يـزدْهـمـ دُعـآاؤُهـ إلـآا فــرآاراً : " وَإِنِّي
كُلَّمَا دَعَوْتُهُمْ لِتَغْفِرَ لَهُمْ جَعَلُوا أَصَابِعَهُمْ فِي
آذَانِهِمْ وَاسْتَغْشَوْا ثِيَابَهُمْ وَأَصَرُّوا وَاسْتَكْبَرُوا
اسْتِكْبَارًا
" سـورة نـوح الآايـة 7 ، و لمـآ دعـآاهـمـ للاستغـفـآار : " فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا { 10 } يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا { 11 } وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا { 12 } " سـورة نـوح ، أعرـضـوا عنـهـ فـ حـقَّ عليـهمـ قـوْلُ الله لـَ يُـغرِقـَنـَّهمـ و لـَ يُـدخلـَنـَّّهمـ النـآار خـآالديـن فيـهآا

فـ لمـآاذآا لـآا نــأخـذ العبـرة مـن أقـوآامـ سبقـونـآا ، دُعُـوا إلـى الاستغـفـآار فـ أعرضـوا
فـ عـذبـهمـ الله فـي الدنيـآا ، و فـي الآاخـرة هـمـ فـي جهـنمـ خـآالـدون
لمـآاذآا لـآا نتـَّعـظ ؟؟ لمـآاذآا لـآا نستغـفر طـآالمـآا أن الله يدعـونـآآ لـ يغـفرَ لنـآا ذنوبـنـآا ؟؟
" قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فَاطِرِ
السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ
وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى قَالُواْ إِنْ أَنتُمْ إِلاَّ
بَشَرٌ مِّثْلُنَا تُرِيدُونَ أَن تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ
آبَاؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ
" سـورة إبـرآاهيـمـ الآايـة 10

اللهـمـَّ اهـدنـآا و أصـلحْ بـآالـنـآا !!
اللـهمَّـ اغـفرْ لنـآا ذنوبـنـآا

" آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن
رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ
وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ
وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ
الْمَصِيرُ
{ 285 } لاَ
يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ
وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ
أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ
عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ
طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ
مَوْلانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ
{ 286 } " ســورة البقـرة

" رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ " سـورة آل عمـرآان الآايـة 8


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الْـاسْتِـغـْـفـآإرُ !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملاك الجريح :: °•| محبوبة العام |•° :: .•:*¨`*:•. ][ ( المنتدى الاسلامي ) ][.•:*¨`*:•.-
انتقل الى: